الرئيسية / أخبار السويد / هيئة الضرائب السويدية تجعل من سيدة ميتة و هي لا تزال على قيد الحياة

هيئة الضرائب السويدية تجعل من سيدة ميتة و هي لا تزال على قيد الحياة

جعلوها ميتة و هي على قيد الحياة

اضطرت امرأة سويدية تبلغ من العمر 47 عاما إلى إثبات أنها ما زالت على قيد الحياة بعد أن دفعت وكالة الضرائب بالصدفة إلى السلطات بأنها ماتت. بدأت محنة المرأة البيروقراطية في يونيو / حزيران عندما تلقت رسالة غامضة من البنك تشير إلى أنها ماتت. واستغرق الأمر خمسة أشهر لتثبيت بأنها لاتزال على قيد الحياة

وكانت السيدة التي من المفترض أن تكون ميتة قد تلقت مكالمة هاتفية في وقت لاحق اكتشفت أنها قد أعلن عن موتها من قبل وكالة الضرائب Skatteverket قبل ستة أيام.

أوضح مسؤول إداري في Skatteverket بأنهم قاموا عن طريق الخطأ بوضع بعض الأرقام في رقم الهوية الشخصية لشخص آخر (الرقم الرباعي) – وهو الرقم المكون من عشرة أرقام في كل مكان والذي يستخدم لتحديد هوية الأشخاص في السويد – في ترتيب خاطئ ، مما جعل المرأة متوفاة.

تقول السيدة السويدية و التي تدعى بريغيتا وهي تقيم في بلدية نيشوبنغ  لقد شعرت بالذعر عندما تلقيت خبر وفاتي وقد تلقيت العديد من الرسائل من عدة مراكز حكومية من أجل تسوية وضعي كما تلقيت رسالة من البنك من أجل تسوية الرهن العقاري على المنزل

وقد استغرق الأمر عدة أشهر حتى استطاعت السيدة من تسوية أوضاعها و استعادة الرقم الشخصي الخاص بها من مصلحة الضرائب و كان أكثر شيء صعب تعرضت له السيدة هو تسوية القرض العقاري من جديد مع البنك

وأخبرت  السيدة صحيفة سورملاندز نيهيتر أنها أدركت أن هذا الخطأ  كان خطأ بشري  لكن هذا الحادث أثر على صحتها الجسدية والعقلية. وهي تطالب بتعويض مادي لقاء هذا الخطأ حيث قدمت بطلب لتعويضها و ستقوم بلدية نيشوبنغ بدفع مبلغ 20500 كرونة (2277 دولار) كتعويض للسيدة

شاهد أيضاً

أهم القوانين الجديدة التي ستدخل حيز التنفيذ بداية عام 2019

مع بداية العام الجديد 2019، ستدخل العديد من القوانين الجديدة حيّز التنفيذ، منها مايلي ضريبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *