الرئيسية / أخبار السويد / مالمو هي المدينة النباتية الأولى في السويد

مالمو هي المدينة النباتية الأولى في السويد

هل يمكن أن تكون مالمو هي المدينة النباتية الأولى في السويد؟

ربما تشتهر مالمو بكثرة مطاعم الفلافل ، ولكن هناك أكثر من أطباق نباتية أخرى تنتشر في مالمو ستلاحظ أن مدينة مالمو لا تعاني من نقص في أماكن تناول الطعام.فهي توجد بكثرة وفي كل مكان

في الواقع ، مالمو هي موطن لبعض من أفضل المطاعم في السويد ، مع كل شيء من كرات اللحم السويدية التقليدية إلى المطبخ السوري التقليدي والكثير من مطاعم الفلافل حيث اصبحت المدينة التي تعد ثالث أكبر مدينة في السويد موطناً متعدد الثقافات و التقاليد والمطاعم المختلفة من جميع بقاع الأرض اصبحت تفتح فروع لها في هذه المدينة

ولكن هناك شيء فريد من نوعه حول مشهد محبين الطعام في مالمو ، وهو ليس مجرد انتشار مطاعم الشرق الأوسط

يقول بيورن غاد ، الذي يدير حساب في إنستغرام مخصصاً للطعام النباتي في المدينة

 

 

إن الطعام النباتي في مالمو متنوع للغاية

 

 

 

 

 

ولكن هل كانت مالمو دائما مشهورة بأجوائها الصديقة للبيئة؟

الجواب القصير هو “لا” ، كما يقول بيورن. لم يمض وقت طويل على هذا المشهد النباتي لمالمو. فقد  كان أقل من هذا فيما سبق

هذا بالطبع حدث تدريجيا ولم يحدث بين ليلة وضحاها والمميز في مالمو هو ليس فقط عدد المطاعم النباتية التي توجد بكثرة في مالمو ولكن بتقديم المطاعم العادية للوجبات النباتية

“هناك شيء للجميع هنا سواء أكنت تريد طعامًا أثريًا ، أو أكلًا رخيصًا ، أو طعامًا فاخرًا”

وبدأ هذا عندما بدأ الطباخين رويدا رويدا بإدخال الأطباق الخالية من اللحوم حتى أصبح هناك تنوع كبير من قائمة الأطباق النباتية والتي تلبي إحتياجات الأشخاص النباتيين

في النهاية مالمو مدينة كبيرة وصغيرة في نفس الوقت, فإذا كنت ترغب في زيارة مالمو والأكل بعض المأكولات النباتية, فلا تخشى عدم وجود حجز لك في بعض المطاعم لأنك ستجد مكان نباتي أخر على بعد 100 متر نظرا لكثرة المطاعم المتوفرة

 

شاهد أيضاً

أهم القوانين الجديدة التي ستدخل حيز التنفيذ بداية عام 2019

مع بداية العام الجديد 2019، ستدخل العديد من القوانين الجديدة حيّز التنفيذ، منها مايلي ضريبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *